Sadaonline

كندا أرسلت قوات عسكرية للمساعدة في عملية إجلاء المواطنين الكنديين من لبنان؟

نقلت قناة الجزيرة القطرية عن القناة الـ12 الإسرائيلية أن وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي أبلغت نظيرها في الكيان الإسرائيلي يسرائيل كاتس أن كندا تستعد عسكريا لإجلاء مواطنيها، البالغ عددهم 45 ألفا، من لبنان تخوفا من اندلاع حرب هناك.

وأضافت جولي أن كندا أرسلت بالفعل قوات عسكرية إلى المنطقة للمساعدة في عملية إجلاء المواطنين الكنديين من لبنان إذا نشبت حرب بين إسرائيل وحزب الله اللبناني.

 

ميلاني جولي

وكانت حذرت وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي من السفر الى لبنان.

وقالت في بيان لها  نشر الاثنين الماضي عبر موقع اكس "هذا ليس الوقت المناسب للسفر إلى لبنان. لا يزال الوضع الأمني ​​متقلبًا ويمكن أن يتم إغلاق المجال الجوي وإلغاء الرحلات الجوية في أي وقت دون سابق إنذار".

السفارة الكندية في لبنان 

هذا ونقلت قناةmtv عن مصادر ديبلوماسية ، أن دعوة السفارة لمواطنيها بوجوب مغادرة لبنان، هو طلب منشور على موقع السفارة منذ تاريخ ٧ تشرين الأول وليس جديداً، إضافة إلى أنه إجراء روتيني تحذيريّ يترافق مع الأحداث الأمنية في البلد فقط لا غير.

 

الخارجية الكندية

وجاء في رابط دعت جولي الرجوع اليه في تحديث نشر الثلاثاء الماضي في السابع عشر من شهر حزيران " تجنبوا السفر إلى لبنان بسبب تدهور الوضع الأمني ​​واستمرار خطر الهجمات الإرهابية والنزاع المسلح المستمر مع إسرائيل. ومن الممكن أن يتدهور الوضع الأمني ​​أكثر دون سابق إنذار".

واضاف البيان " إذا اشتدت حدة النزاع المسلح، فقد يؤثر ذلك على قدرتكم على مغادرة البلاد بالوسائل التجارية. وقد يؤدي ذلك إلى اضطرابات في السفر، بما في ذلك إغلاق المجال الجوي وإلغاء الرحلات الجوية وتحويلها".

ولفت البيان الى انه " يجب ألا تعتمدوا على حكومة كندا للمساعدة في المغادرة أو الإخلاء". واضاف "منذ أكتوبر ـ تشرين الاول 2023، نصحت الحكومة الكندية الكنديين بمغادرة لبنان ..".

*صورة المادة الخبرية من موقع freepik لأغراض توضيحية.

الكلمات الدالة