Sadaonline

شاحنة في شوارع تورنتو تحمل عبارات تحرض ضد المسلمين : "هل هذه اليمن او العراق او سوريا ؟ استيقظي يا كندا !!"

لاحظ المواطنون في تورنتو ان شاحنة كبيرة تسير في شوارع المدينة عليها شاشتين كبيرتين تعرض فيهما مجموعات من المسلمين تصلي في احد الاماكن العامة . حيث رافق العرض اسئلة من قبيل: "هل هذا اليمن ام العراق ام سوريا ؟ استيقظي يا كندا !"  في تحريض واضح ضد المسلمين الكنديين .

و اثار الامر ردود فعل مستنكرة طالبت المسؤولين المعنيين بالتحرك الفوري .


النائب سلمى زاهد

النائب الفدرالي سلمى زاهد رأت في رسائل الكراهية انها " عمل صارخ من أعمال الإسلاموفوبيا في شوارعنا".وقالت " يجب أن يكون هناك تحقيق ويجب أن تكون هناك عدالة. العنصرية وخطاب الكراهية ليس لهما مكان في كندا. هذا يجب أن يتوقف".


أميرة الغوابي

الممثلة الخاصة لكندا لمكافحة الإسلاموفوبيا أميرة الغوابي خاطبت في بيان لها عبر موقع X مروجي الكراهية بالقول " محاولاتكم للتفرقة والكراهية لن تنجح. سوف يتعرف عليه الكنديون ويرفضونه بسبب الكراهية الموجودة فيه. الحب يتغلب على الكراهية. دائماً. "


المنتدى الاسلامي الكندي

واذ لفت الى" تبادل رسائل الكراهية والتعصب و الإسلاموفوبيا في شوارع تورنتو"،حث المنتدى الاسلامي الكندي CMF شرطة تورنتو على إجراء تحقيق سريع في رسائل التخويف التي تم الكشف عنها علنًا في المدينة. وتوجه الى السياسييين بالقول " صمتكم قد يُفهم على أنه موافقة على الكراهية".!


المجلس الوطني للمسلمين الكنديين

وفي بيان له اعتبر المجلس الوطني للمسلمين الكنديين NCCM ان " هذه رسالة خطيرة للغاية، ولا ينبغي التغاضي عنها. لقد شهدنا جرائم الكراهية ضد الإسلام في كندا، بما في ذلك في أونتاريو. هذه الحملة العامة هي محض كراهية للإسلام وكراهية". واضاف المجلس " وطالب المجلس "شرطة تورنتو بالتحقيق في هذه الحملة العامة ومن يحاول التحريض على الكراهية." وقال " نتوقع من جميع قادتنا أن يدينوا هذا النوع من الكراهية في تورونتو.هذا يجب أن يتوقف الآن".

الكلمات الدالة